تسجيل الدخول

إلغاء الرحلات إلى مانيلا خوفا من أن يؤذي الرماد البركاني محركات الطائرات

الأخبار
khaled13 يناير 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
إلغاء الرحلات إلى مانيلا خوفا من أن يؤذي الرماد البركاني محركات الطائرات

أعلنت شركات طيران كورية جنوبية اليوم الاثنين 13 يناير، أنها ألغت رحلات طيران تصل بين مطار مدينتي إنتشون الكورية ومانيلا الفلبينية في أعقاب ثوران بركاني غطى مناطق من الفلبين بالرماد.
ونقلت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية عن مسئول في شركة كوريان إير قوله: قررنا إلغاء الرحلات خوفا من أن يؤذي الرماد البركاني محركات الطائرات، ومن المتوقع أن تتعطل المزيد من الرحلات.
وذكرت الشركة بأنها تنظر في تشغيل الرحلات، ولكن من مطار كلارك الدولي الواقع شمال مانيلا، حيث أن هناك حوالي 1.300 راكب عالقون بالعاصمة بسبب إلغاء الرحلات.
في حين قررت شركة “آسيانا إيرلاين” وهي ثاني أكبر شركة طيران في كوريا الجنوبية إلغاء ثلاث رحلات ذهاب وعودة تصل بين البلدين بعد ثوران البركان .
ومن جانبها،علقت جيجو إير لاين؛ أكبر شركة طيران كورية منخفضة التكلفة رحلاتها لغوام خوفا من الرماد البركاني، في حين قررت آسيانا إعادة توجيه الرحلات إلى سيابان.
وكانت شركة كوريان إير لاين، وهي أكبر شركة طيران كورية قامت في وقت سابق من اليوم بإلغاء ثلاث رحلات جوية تغادر من مطار إنتشون الدولي إلى مانيلا، وثلاث رحلات عودة.
وتعطلت رحلات دولية كانت متجهة لمانيلا منذ الأحد الماضي في أعقاب ثوران بركان تال، الواقع على بعد 65 كيلومترا جنوب العاصمة، ما أدى إلى إجلاء حوالي 6000 مقيم وسائح.
كما ألغت كوريان إير رحلتين ذهابا وإيابا بين إنتشون ومانيلا يوم الأحد، بعد أن قررت الفلبين إغلاق مطار نينوي أكينو الدولي، بوابتها الرئيسية للعالم.
 

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة