تسجيل الدخول

طارق الشناوي: تامر حسني حاول تقليد نجوم الأكشن

حمادة عبد الملك13 يناير 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
طارق الشناوي: تامر حسني حاول تقليد نجوم الأكشن

رغم تمكن فيلم “الفلوس” الذي يعود من خلاله تامر حسني إلى السينما بمشاركة عدد من النجوم منهم زينة وخالد الصاوي وعائشة بن أحمد إلا أن الناقد طارق الشناوي أكد أن الفيلم يفتقد روح الابتكار ووصفه في تصريح خاص لـ”بوابة أخبار اليوم” أنه عمل فقير فنيًا.

وقال: “الفيلم يمثل خطوة للوراء في مشوار تامر حسني الفني، فهو كتب الدور لصالحه لأن الفيلم قصته، وأصبحت أدوار باقي الممثلين مهمشة ولا أهمية درامية لها، والغريب أنه قرر أن يركب موجة أعمال الأكشن التي أصبحت ورقة رابحة في الأفلام، ولكنه ظهر وكأنه يقلد بعض الفنانين”.

وأضاف: “تامر حسني لم يكتف بالتمثيل واختيار الأبطال، لكنه أصبح يكتب قصص أفلامه ويتدخل في تخصص المخرج وأتوقع أن ينتقل مخرجًا الفترة القادمة، فيلم الفلوس مفتقد الخيال”.

وفسر طارق الشناوي تحقيقه للإيرادات في أول إسبوع من عرضه وقال: “اسم تامر حسني كافيًا لجذب جمهوره لمشاهدة الفيلم ولكن مع انتشار الانطباع العام عن الفيلم ستتراجع هذه الإيرادات”.

“الفلوس” من إخراج سعيد الماروق، سيناريو وحوار محمد عبد المعطي، وقصة وبطولة تامر حسني، وخالد الصاوي، وزينة، وعائشة بن أحمد، ومحمد سلام. 

ويجسد تامر حسني دور نصاب يدعى “سيف”، ويستعين بفتاة تدعى “حلا” وهي بنت ثرية، وهو يقوم بمساعدتها في استعادة أموالها التي سرقت منها، من نصاب آخر ومن هنا تبدأ سلسلة من الخداع والأكاذيب المزيفة، وتختلط مشاعرهم بالحب والحياة والصداقة.

وكان من المقرر أن يتم طرح فيلم “الفلوس”، بموسم عيد الأضحى الماضي، إلا أن الظروف كانت غير مناسبة لطرحه، لعدم الانتهاء من أعمال الجرافيك والمونتاج الخاصة به.

واستقر صناع الفيلم على اسم “الفلوس”، كاسم نهائي للعمل، واستبعدت 4 أسماء كانت مقترحة للفيلم هي “كل سنة وأنت طيب”، و”عملة صعبة”، و”الجوكر”.
 

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة