تسجيل الدخول

برنامج الغذاء العالمى: نواجه صعوبات في توصيل المعونات لشمال غرب سوريا

حمادة عبد الملك14 فبراير 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
برنامج الغذاء العالمى:  نواجه صعوبات في توصيل المعونات لشمال غرب سوريا

قالت اليزابيث بيرس المتحدثة باسم برنامج الغذاء العالمى إن المنظمة الدولية تواجه صعوبات متزايدة للوصول إلى المحتاجين فى شمال غرب سوريا، مشيرة إلى أن البرنامج كان قد اضطر لايقاف تقديم المساعدات الغذائية الطارئة لمدة 24 ساعة الثلاثاء الماضى جراء تصاعد الأعمال العدائية، لكن المنظمة مستمرة فى عملها حاليًا والشاحنات عادت لتصل بالمساعدات من سوريا مجددًا.
وأضافت بيرس ان الغارات الجوية والقتال ادت إلى نزوح أكثر من 800 ألف شخص 80 % منهم من النساء والأطفال ونوهت إلى أن القصف العنيف في مدينة الأتارب خلال الأيام القليلة الماضية ادى الى نزوح أعداد كبيرة

من السكان وقالت المتحدثة ان العائلات تتجه شمالًا نحو مخيمات مكتظة بالفعل بالقرب من الحدود السورية التركية لافتة الى ان اكثر من 140 الف سورى تشردوا فى اسبوع واحد بين 2 و 9 فبراير الجاري.
وأعربت بيرس عن قلق برنامج الغذاء العالمى البالغ إزاء وضع الأمن الغذائى فى شمال غرب سوريا، محذرة من أن الفارين يواجهون درجات حرارة تصل الى حوالى عشرة درجات مئوية تحت الصفر وبما ينذر بتداعيات كبيرة عليهم، مؤكدة أن برنامج الغذاء العالمى

قام منذ أول يناير الماضي بتقديم حصص غذائية جاهزة للطوارئ يمكن تناولها دون طهى لاكثر من 300 الف نازح وذلك لدعم العائلات اثناء انتقالها من المدن إلى المخيمات بحثًا عن الأمان .
فى ذات الصدد قال بول ديلون المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة أن أكثر من ربع مليون شخص نزحوا فى شمال غرب سوريا خلال الايام الاربعة الماضية.
ونقل على لسان المنسق العام للمأوى بالمنظمة الدولية أن أكثر من 80 الف سورى اضطروا إلى الفرار من العنف فى الأشهر الماضية ينامون تحت الأشجار أو فى المناطق المفتوحة فى الثلج.

وحذر من أن الكثيرين قد يموتون مع استمرار ظروف الشتاء القاسية للغاية بالمنطقة ولفت إلى أن الوضع يثير واحدة من اشد ازمات المأوى التى واجهها النظام الإنسانى فى العقد الماضى.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة