تسجيل الدخول

بعد موافقة السراج.. لافروف يدعو حفتر للتوقيع على اتفاق الهدنة فى طرابلس

حمادة عبد الملك14 يناير 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
بعد موافقة السراج.. لافروف يدعو حفتر للتوقيع على اتفاق الهدنة فى طرابلس

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان رئيس الجيش الليبي خليفة حفتر رفض التوقيع على اتفاقيه الهدنة وفي الوقت نفسه ذكر وزير الخارجية التركي شاويشغلو ان حفتر طلب موعدا نهائيا حتى صباح اليوم الثلاثاء .

ودعا مشروع الاتفاق الليبي كلا الجانبين إلى وقف جميع الاعمال العسكرية مع تشكيل لجنه عسكريه لتحديد خط الاتصال بين الأطراف فى فى طرابلس.

وقد نشرت اليوم رويترز مسودة الاتفاق خطوات متبادله لتحقيق الاستقرار في طرابلس وغيرها من المدن في ليبيا.

وذكرت مصادر فى روسيا في وقت سابق ان هناك اختلافات كبيره في مشروع الاتفاق بين الأطراف الليبية غير ان الجيش الليبي أكد يوم الاثنين ان قواته لا تزال موجودة ولم تنسحب من العاصمة طرابلس.

وقد وصل رئيس الجيش الليبي حفتر والسراج ورئيس حكومة الوفاق اليوم الاثنين إلى موسكو لاجراء محادثات للتوصل إلى وقف لإطلاق النار.

وفى سياق متصل أعلن المجلس الأعلى لحكومة “الوفاق” رفضه لأي اجتماع مع قائد الجيش الليبي حفتر وعزم حكومة طرابلس علي “التفاوض مع الروس والأتراك”.

وقد نقلت القناة “الليبية” التابعه لحكومة الوفاق على موقع التواصل الاجتماعى تويتر عن رئيس المجلس الأعلى لحكومة الوفاق خالد المشري قوله: “رفضنا اي لقاء مع حفتر ، ولن نجلس معه تحت اي ظرف ، والمفوضات ستتم مع أصدقائنا الأتراك والروس.

وأضاف المشري “لم نتحدث عن اي نقاط اتصال ، وهناك تفاصيل فنيه معقده لم نعالجها ويشمل وقف إطلاق النار كلا من ليبيا وليس طرابلس فقط “وأضاف المشري” ان المجلس الرئاسي اعطي أسماء 3 ضباط إلى اللجنة العسكرية (5 + 5) حتى الآن ، لكن حفتار لم يقدم اي اسم. ”

أكد ماكرون اليوم علي ضرورة ان يكون وقف إطلاق النار في ليبيا “نهائى ويحتوى على المصدقية” ، وفقا لما جاء في بيان لقصر الرئاسة الفرنسي (الاليزيه) في بيان.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة