تسجيل الدخول

هل يؤثر تهاوي الدولار على تسعير الشقق؟

إقتصاد
khaled15 يناير 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
هل يؤثر تهاوي الدولار  على تسعير الشقق؟

< رغم فقدان «الأمريكى» 19% من قيمته مازالت أسعار الوحدات «سكنية وتجارية» تتزايد

< تهاوى الأخضر أسقط أسعار السيارات وقبلها سلع ومنتجات كثيرة فلماذا يسبح  سوق العقارات «عكس التيار»؟!

< حسين صبور: أسعار العقارات ستزيد.. الأرض غالية ومحتكرة والمشاريع تبنى فى سنوات

…سقط الدولار تحت عتبة الـ 16 جنيهاً بيعاً وشراء فى تحول لافت منذ قرار التعويم فى  نوفمبر 2016.

بعد فترة وجيزة من تعويم الجنيه بلغ الدولار أعلى سعر له مقابل الجنيه ليبقى قريباً من الـ 20 جنيهاً بمستوى بلغ 19.52 جنيه قبل أن يتراجع قليلاً بنهاية 2016 عند مستوى 18.85 جنيه.

بأسعار أمس تراجع سعر العملة الخضراء الى نحو 15.88 جنيه  فى ظل موجة تراجع واضحة بدأت مع مطلع العام الماضى ويتوقع استمرارها خلال العام الجارى.

حسابياً فقد الدولار «المتعالى» نحو 3.5 جنيه بنسبة تبلغ نحو 18 % قياساً على أعلى سر وصله بعد التعويم.

ما فقده الدولار من تراجعات واضحة فرضت سؤالا عن مدى تأثير هذه التراجعات على أسعار العقارات فى مصر خصوصاً أن سعر الدولار مقابل الجنيه يحدد أسعار مواد البناء الأساسية كالحديد والأسمنت والطوب والزلط والرمل وجميع مواد التشطيب.

وهنا يجب الإشارة الى أن سقوط الدولار أسقط معه أسعار السيارات وقبلها ومعها أسعار سلع ومنتجات كثيرة فى الوقت الذى بقيت اسعار العقار فى منحنى صاعد بعزف منفرد.

ورغم إقرارنا بأن سعر العقارات تحكمه عوامل متداخلة ومتشابكة من بينها سعر الأرض «بما تمثله من وزن

نسبى هو الأكبر فى سعر المنتج النهائى» وكذلك حسابات الفرص البديلة ناهيك عن قواعد العرض والطلب إلا أننا نسعى لتبيان تأثيرات تراجع سعر الدولار على تسعير الوحدات العقارية دون أن نشتبك مع العناصر الأخرى المتداخلة.

وتعليقاً على الأمر رأى المهندس حسين صبور أن أسعار العقارات لن تهبط بسبب تراجع الدولار، موضحاً ما ذهب اليه على النحو التالى: –

< الأرض غالية ومحتكرة من الحكومة وبالتالى طالما تتزايد أسعار الأراضى عالية فالمنتج النهائى سيرتفع.

< المشاريع العقارية فى طبيعتها طويلة الأجل بمعنى أنها تبنى فى سنوات وبالتالى لن تتأثر بشكل سريع مع تراجع أسعار الدولار.

< بقاء أسعار كافة مدخلات البناء عند مستوياتها  العالية.

وأضاف صبور قائلاً: «أسعار المنتجات العقارية فى مصر سترتفع ولن تنخفض على المدى المنظور أو حتى البعيد».

على صعيد آخر، أشارت أوساط وزارة الإسكان أن أسعار الأراضى فى مصر تتولاها جهة تسعير الاراضى دون أن توضح ماهية تأثيرات تراجع الدولار على ذلك التسعير.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة