تسجيل الدخول

يوسف أحمد ديدات يتصدر تويتر بعد محاولة اغتياله في جنوب أفريقيا

حمادة عبد الملك16 يناير 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
يوسف أحمد ديدات يتصدر تويتر بعد محاولة اغتياله في جنوب أفريقيا

تصدر يوسف أحمد ديدات، معدلات الأكثر تداولًا وبحثًا عبر مواقع التواصل الإجتماعي بالوطن العربي، بعد محاولة إغتياله صباح الثلاثاء خارج محكمة الأسرة في مدينة فيرولام بجنوب أفريقيا.

وأشارت تقارير شرطة جنوب إفريقيا، إلى أن الداعية يوسف أحمد ديدات نجل الداعية الراحل أحمد ديدات لا يزال على قيد الحياة بعد أن أطلق مجهول النار عليه أمام محكمة فيرولام.

ودشن رواد مواقع التواصل الإجتماعي بدول أفريقيا ومصر، هاشتاج “يوسف أحمد ديدات“، للتنديد بمحاولة اغتياله، مشيرين إلي أن عملية الاغتيال لنجل أحمد ديدات جاءت لمواقفه ضد الإرهابيين ودعوته لهم للإسلام المعتدل بعيدًا عن التطرف .

  

وأضافت التقارير، أن ديدات “البالغ من العمر 65 عامًا وزوجته كانا يسيران صباح الثلاثاء الساعة 8:30 عندما فتح شخص غير معروف النار، جارحًا الضحية الذكر في منطقة الرأس“، لافتًا إلى أن الضحية نقل إلى المستشفى ومطلق النار “ابتعد من المنطقة

إلى جهة غير معلومة”.

وجدير بالذكر، أن الداعي أحمد ديدات، ولد في الهند عام 1927، ليلحق بوالده، وثم التحق بالدراسة بالمركز الإسلامي في ديربان لتعلم القرآن الكريم، وفي عام 1934 أكمل ديدات المرحلة السادسة الإبتدائية، ثم التحق بالكلية الفنية السلطانية، وتزوج أحمد ديدات وأنجب ولدين وبنتا، وترأس المركز الدولى للدعوة الإسلامية في مدينة ديربان في جنوب أفريقيا وحاز على جائزة الملك فيصل لجهوده.

وتوفي ديدات، في الثامن من أغسطس 2005، عن عمر يناهز87 عاما، في منطقة فيرولام بإقليم كوازولو ناتال بجنوب إفريقيا، بعد صراع طويل مع مرض الشلل.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة