تسجيل الدخول

مانشستر يونايتد يتلقى ضربة قوية قبل مواجهة ليفربول

رياضة
إبراهيم أحمد16 يناير 2020آخر تحديث : منذ 6 أيام
مانشستر يونايتد يتلقى ضربة قوية قبل مواجهة ليفربول

مانشستر يونايتد يتلقى ضربة قوية قبل مواجهة ليفربول

تلقى فريق مانشستر يونايتد ضربة قوية قبل مواجهة فريق ليفربول يوم الأحد القادم الموافق 19 يناير في إطار منافسات الأسبوع الثالث والعشرون من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

الضربة القوية نالت خط هجوم مانشستر يونايتد بعدما تعرض اللاعب الإنجليزي ماركوس راشفورد للإصابة في مباراة وولفرهامبتون بكأس الاتحاد الإنجليزي والذي تفوق فيه الشياطين بهدف دون رد.

وقت الإصابة وضع مانشستر يونايتد في موقف محرج للغاية حيث من المقرر أن يواجه عدوه اللدود في الدوري الإنجليزي يوم الأحد على ملعب أنفيلد.

مانشستر يونايتد يتلقى ضربة قوية قبل مواجهة ليفربول

ساعات قليلة وتنطلق مباراة ليفربول ومانشستر يونايتد على ملعب أنفيلد ونجم الشياطين الحمر غائب وخط الهجوم يعاني من غياب اللاعب الشاب ماركوس راشفورد.

ماركوس راشفورد قدم مباريات رائعة في الدوري الإنجليزي وخاصة أمام فريق ليفربول ودائما ما يكون على الموعد ويسجل في مرماهم.

وقال المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد سولسكاير أن إصابة المهاجم ماركوس راشفورد كانت قوية حيث تعرض للضرب في الركبة والظهر.

مانشستر يونايتد يتلقى ضربة قوية قبل مواجهة ليفربول

وأضاف مدرب مانشستر يونايتد أن ماركوس راشفورد يتعافي بشكل سريع ويتأقلم مع الألم والساعات القادمة ستوضح أكثر مدى تطور إصابته قبل مواجهة ليفربول.

وأكد المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد سولسكاير على ماركوس راشفورد لاعب رائع ويمثل تهديد كبير لأي فريق منافس ونتمنى أن يلحق بمباراة ليفربول.

ومن المقرر أن تنطلق مباريات الأسبوع الثالث والعشرون من بطولة الدوري الإنجليزي يوم السبت الموافق 18 يناير 2020.. ويواجه ليفربول فريق مانشستر يونايتد يوم الأحد الموافق 19 يناير.

مانشستر يونايتد يتلقى ضربة قوية قبل مواجهة ليفربول

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة