تسجيل الدخول

واشنطن تجدد شكرها للجزائر على خدمة كبيرة قدمتها قبل 39 عاما

حمادة عبد الملك21 يناير 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
واشنطن تجدد شكرها للجزائر على خدمة كبيرة قدمتها قبل 39 عاما

أعربت الولايات المتحدة مجددا أمس عن شكرها وامتنانها للجزائر على مساهمتها الفعالة في الإفراج قبل 39 عاما، عن 52 دبلوماسيا أمريكيا، احتجزوا في إيران 444 يوما.

ونقلت صحيفة “الشروق” عن الملحق الإعلامي بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية في الجزائر قوله: “قبل 39

عاما من تاريخ اليوم، تم إطلاق سراح 52 دبلوماسيا أمريكيا كانوا محتجزين لمدة 444 يوما بإيران”.

ولفت الدبلوماسي الأمريكي، إلى أن تحرير الرهائن بعد معاناة كبيرة أنجز “بفضل الوساطة الجزائرية”.

وشدد الملحق الإعلامي في سفارة الولايات الأمريكية بالجزائر على أن الجزائر أظهرت في هذه الأزمة، قيمها الإنسانية، وقدمت اللعالم مثالا فريدا من نوعه عن الدبلوماسية.

يذكر أن مجموعة من الطلاب الإيرانيين كانوا قد اقتحموا في 4 نوفمبر 1979  مبنى السفارة الأمريكية في طهران، واحتجزوا 52 دبلوماسيا أمريكيا كرهائن لمدة 444 يوما، انتهت في 20 يناير 1981.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة