تسجيل الدخول

طالبة تتحدث عن الوضع في مدينة صينية مغلقة

حمادة عبد الملك26 يناير 2020آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
طالبة تتحدث عن الوضع في مدينة صينية مغلقة

تحدثت طالبة من جامعة الصداقة بين الشعوب اسمها مايا، تتدرب في هذا العام في جامعة في ووهان عن الوضع في المدينة المغلقة بسبب فيروس كورونا، حسبما أفادت وكالة أنباء سبوتنيك.

وأخبرت مايا وسائل إعلام روسية أنه الآن يوجد في ووهان 8 طلاب من جامعة الصداقة في روسيا. وقالت الطالبة البالغة من العمر 21 سنة: “بشكل عام، ليس كل شيء سيء، طبيعي، ولا يوجد ذعر”. مضيفة أنهم “الآن متفائلين”، على الرغم من أنهم لا يعرفون ما سيحدث بعد ذلك.

وقالت مايا: “يقول لي أقاربي، إنهم يتحدثون في الأخبار الروسية عن حالة

من الذعر، لا ألاحظ أي شيء من هذا القبيل”.

قبل بدأ الحجر الصحي الصارم، غادر العديد من الطلاب الروس ووهان. الآن، وفقا لها، يحاول الطلاب عدم تجاوز الحرم الجامعي. وأشارت إلى أنه يُسمح لهم بالخروج من الحرم الجامعي، على الرغم من أن الإدارة تنصح بعدم تركه و”البقاء قدر الإمكان في السكن الجامعي”.

أضافت الطالبة أحيانًا يتعين على المرء الخروج، إنهم يشترون المنتجات من أقرب مركز للتسوق، موقعه عند أبواب الجامعة. تتوفر أيضًا خدمة توصيل الطعام، وهناك غرفتان لتناول

الطعام في الحرم الجامعي نفسه.

وأبلغت الطالبة الروسية أن الجسور فوق نهر اليانغتسي، التي تربط أجزاء مختلفة من المدينة، قد تم إغلاقها.

وتابعت مايا: “يراقبونا باستمرار، ويتفحصونا بالتصوير الحراري، بما في ذلك عند مدخل غرفة الطعام. هذا جيد جدا نحن نقدر بشدة كل الإجراءات التي تتخذها الحكومة الصينية. لم يكن من الممكن التعامل مع هذه المشكلة بشكل أفضل”.

وأصيب أكثر من ألفي شخص بالمرض غالبيتهم العظمى في الصين التي سجلت 56 حالة وفاة بسبب الفيروس.

هذا ويواصل فيروس كورونا الجديد، انتشاره في بقاع مختلفة من العالم، بعدما خرج من مدينة ووهان الصينية، ووصل إلى آسيا وأوروبا والولايات المتحدة وأستراليا.

كما أعلنت الصين يوم أمس السبت، حالة الطوارئ القصوى في 25 مقاطعة بسبب فيروس كورونا، في ظل ارتفاع عدد حالات الوفاة والإصابات.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة